أخــبـار مـحـلـيـة

لماذا أضيئت جسور إسطنبول بألوان علم أذربيجان؟

أضاءت جسور مدينة إسطنبول، الإثنين، بألوان علم جمهورية أذربيجان، بمناسبة الذكرى السنوية الـ101 لتأسيس جمهورية أذربيجان الديمقراطية.

وأعرب القنصل العام الأذربيجاني في إسطنبول، مسيم حجييف، للأناضول، عن سعادته في إضاءة كل من جسر “شهداء 15 تموز/ يوليو”، وجسر السلطان محمد الفاتح، وجسر السلطان ياووز سليم بألوان علم بلاده.

وأشار حجييف، أن تركيا تقف دائما إلى جانب أذربيجان، مستذكرا مقولة الرئيس الأذربيجاني السابق حيدر علييف حول علاقة تركيا وأذربيجان بأنهما “دولتين، وشعب واحد”.

وأكد القنصل الأذربيجاني، أن علاقة الأخوة بين البلدين ستبقى إلى الأبد، انطلاقا من مقولة مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك “كربة أذربيجان هي كربة تركيا”.

يشار أن إعلان تأسيس جمهورية أذربيجان الديمقراطية، في 28 مايو 1918، وهي أول جمهورية ديمقراطية برلمانية في العالم الإسلامي، جاء تتويجًا لنضال الشعب الأذري، لنيل حريته واستقلاله عن روسيا القيصرية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق