أخــبـار مـحـلـيـة

ماذا دار خلال الاتصال بين الطيب أردوغان والملك سلمان ؟

فاجأت الرئاسة التركية الجميع في ساعة متأخرة من مساء الجمعة بإعلانها أن الرئيس رجب طيب أردوغان، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، اتفقا خلال اتصال هاتفي على تحسين العلاقات بين البلدين وحل الخلافات المعلقة من خلال الحوار.

 

وكانت وكالة الأنباء السعودية ذكرت في وقت سابق الجمعة أن الملك سلمان اتصل بأردوغان لتنسيق الجهود المبذولة ضمن أعمال قمة مجموعة العشرين التي تعقد يومي 21 و22 نوفمبر.

وقالت الرئاسة التركية في بيان إن “الرئيس أردوغان والملك سلمان اتفقا على إبقاء قنوات الحوار مفتوحة لتحسين العلاقات الثنائية والتغلب على المشكلات”. وأضافت أن الزعيمين ناقشا أيضا قمة مجموعة العشرين.

 

وفي وقت سابق الجمعة، ذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن العاهل السعودي والرئيس التركي بحثا تنسيق الجهود حول قمة العشرين.

وذكرت الوكالة أنه “تم خلال الاتصال، تنسيق الجهود المبذولة ضمن أعمال قمة العشرين التي تستضيفها المملكة غدا وبعد غد”.

كما تم بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، وفق الوكالة.

ومن المقرر أن تستضيف المملكة “افتراضيا” قمة مجموعة العشرين يومي 21 و22 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وتسلمت السعودية رئاسة المجموعة في نوفمبر/تشرين الثاني 2019 لمدة عام، بعد انتهاء القمة التي عقدت في اليابان.

وهناك توقعات بمشاركة قادة تركيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وكندا والهند وغيرها من الدول إلى جانب دول أخرى مثل تركيا وروسيا والصين.​​​​​​​

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق