أخــبـار مـحـلـيـة

ماذا يحدث في قرغيزيا ؟ .. أنقرة “قلقة” إزاء التطورات الأخيرة

 

أعربت أنقرة، عن قلقها إزاء التطورات الواقعة في قرغيزيا عقب انتخابات البرلمان في 4 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

 

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان، الثلاثاء: “نشعر بقلق عميق إزاء التطورات التي أعقبت الانتخابات البرلمانية في قيرغيزيا”.

وأضاف البيان: “نحن لا نشك في أن قيرغيزيا لديها النضج السياسي الكافي لحل المشاكل بفضل رشد شعبها وتضامنه”.

 

وتابع: “نعتقد اعتقادا راسخا أن الشعب القرغيزي الصديق والشقيق وجميع الأطراف السياسية ستعمل في وحدة وتضامن من أجل السلام والازدهار في قرغيزيا في هذه الفترة الحساسة “.

ومنذ الأحد، يتظاهر أنصار الأحزاب التي لم تتخط العتبة البرلمانية رفضًا لنتائج الانتخابات بدعوى أنها لم تكن نزيهة وأنه تم شراء الأصوات.

وأعلنت لجنة الانتخابات المركزية في قرغيزستان، أن 4 من 16 حزبا سياسيا مشاركا في الانتخابات، نجحت في دخول البرلمان الجديد المكون من 120 مقعدا، ليخرج أنصار الأحزاب الـ 12 الغير ممثلة بالبرلمان في تظاهرات اعتراضًا على النتائج.

وأدت المناوشات التي وقعت بين المتظاهرين وقوات الأمن إلى مقتل شخص وإصابة 590 آخرين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق