أخــبـار مـحـلـيـةمـنـوعــات

متحف إسطنبول للفن الحديث يفتتح معرضا للأعمال الفنية عن الموانئ

افتتح متحف إسطنبول للفن الحديث معرضا فنيا في قاعة المعارض المؤقتة في المتحف تحت عنوان ” الميناء ” . ويجمع المعرض الذي يستمر حتى الرابع من يونيو/ حزيران المقبل مجموعة من اللوحات والمنحوتات والصور والنقوش لأربعة وثلاثين فنانا تركيا من مختلف العصور والتخصصات التي تركز على ميناء إسطنبول.

ويسلط المعرض الضوء على كيفية انعكاس منطقة الموانئ في مجال الفنون البصرية،ويغوص في الجوانب الرمزية والمجازية لمفهوم الميناء، والتأكيد على علاقة مدينة إسطنبول بالبحر والميناء، وكيف تطورت الحياة الثقافية والاجتماعية حول موانئ المدينة من القرن التاسع عشر وحتى الوقت الحالي من خلال عيون الفنانين.

استوحي عنوان المعرض ” الميناء ” من معرض فني أقامه مجموعة من الفنانين الأكاديميين عام 1941 عرفوا بتبنيهم للنهج الواقعي الاجتماعي في إسطنبول، واشتهروا فيما بعد في تاريخ الفن باسم ” رسامو الميناء” وركز هذا المعرض على الميناء بعماله وظروف معيشتهم وقضاياهم الاجتماعية.

ومن أبرز الفنانين الأتراك الذين تعرض أعمالهم في المعرض فيهامان دوران الذي يعد من أهم فناني البورترية التركي، وحسين بهري ألبتكين، وأفني أرباش، وتورجوت أتالاي، وجيفات ديريلي، ونوري إييم.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في افتتاح المعرض قال مدير عام متحف إسطنبول إن من أهم أهداف معرض الميناء تذكير المشاهدين بتحول البنية الاقتصادية المرئية وغير المرئية في إسطنبول، ويسلط الضوء على ماضي إسطنبول الرائع وثقافة مينائها الحديث مثلما شكله الميناء والعمل فيه.

كتب دليل المعرض باللغتين الإنجليزية والتركية، ويضم صورا للفنانين ولأعمالهم الفنية المعروضة وتعريفا مختصرا بها، ومقالا عن التحولات في موانئ إسطنبول خلال عملية التحديث التي مرت بها تركيا كتبه البروفيسور مراد جوفينتش مدير مركز دراسات إسطنبول في جامعة قادر هاس.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق