أخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

متقدمين على الأتراك .. السوريون يتصدرون الحاصلين على هذه الجنسية !

حل اللاجئون السوريون في المرتبة الأولى بين الأجانب الحاصلين على الجنسية الألمانية في ولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية للعام 2021، وفقاً لصحيفة (stern) الألمانية في 18 أيار 2022 .

 

 

وجاء في التقرير، أن العام الماضي شهد تجنيس 29.250 أجنبيا في الولاية الألمانية المهمة، وفقاً لما أعلن مكتب الإحصاء بالولاية، بزيادة قدرها 18.4 في المئة عن العام السابق 2020، حيث انخفض العدد بسبب القيود التي تسبب بها وباء كورونا.

وحصل 5216 لاجئا سوريا على الجنسية الألمانية العام الماضي، ليصبحوا لأول مرة في صدارة الجنسيات الأجنبية التي حصلت على الجنسية الألمانية في الولاية، متقدمين على الأتراك الذين عادة ما كانوا يشكلون النسبة الأكبر من الأجانب المجنسين في كل عام.

 

وبحسب التقرير، شهد العام الماضي تجنيس 3790 شخصاً تركياً فقط في الولاية، وتبعهم رعايا العراق وبولندا وإيران.

وكانت ولاية بافاريا قد شهدت هي الأخرى ارتفاعاً في عدد السوريين الحاصلين على الجنسية الألمانية، وجاء السوريون في المرتبة الأولى بالنسبة للمواطنين الأجانب من خارج الاتحاد الأوروبي.

وحلت سوريا محل تركيا لأول مرة بـ 2033 شخصاً مجنساً مقابل 1901 من تركيا، وفقاً لتقرير (B5 Aktuell Radio) الألماني في 22 نيسان الماضي.

متى تمنح الجنسية الألمانية ؟

يذكر أنه يمكن منح الجنسية لأي شخص عاش في ألمانيا لمدة ثماني سنوات على الأقل ويستوفي الشروط المطلوبة.

وفي حالة اللاجئين المعترف بهم، يمكن تقليص هذه الفترة إلى ست سنوات، بشرط أن يتحدثوا الألمانية، وأن يكونوا قادرين على كسب لقمة العيش لأنفسهم وعائلاتهم وأن يكون سجلهم الجنائي نظيفاً من الجرائم.

ووفقاً لمكتب الهجرة، لا يرغب اللاجئون من بلدان أخرى في التجنيس بنفس القدر الذي يرغب فيه الأشخاص القادمون من سوريا وأفغانستان.ه

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق