سيـاحـة وسفـرمـنـوعــات

محطة “سلطان خاني” السلجوقية.. استراحة وأمن للقوافل التجارية

تثير محطة “سلطان خاني” للقوافل التجارية، وسط تركيا، اهتمام المؤرخين والسياح، لرمزيتها التاريخية وتصميمها المعماري الفريد.

ويعود تاريخ إنشاء المحطة التي تسمى في تركيا “كروان سراي” إلى العام 1229، على يد السلطان السلجوقي علاء الدين كيقباد، للحرص على استراحة القوافل التجارية وأمنها.

وشهدت المحطة، الكثير من الحروب، واستخدمت خلالها كقاعدة عسكرية، وهي شبيهة بالقلاع، جراء شكلها الخارجي واستخدام الأحجار الضخمة في إنشائها.

juri shampoo

والمحطة الواقعة بين ولايتي قونية وقيصري، مدرجة ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، منذ 2014.

وفي حديث للأناضول، قال رئيس بلدية سلطان خاني، فخري صولاق، إن المحطة تعد من أبرز المعالم الأثرية التي تعود إلى الفترة السلجوقية في المنطقة.

وأضاف صولاق، أن مساحة المحطة تبلغ نحو 5 آلاف متر مربع، وتحتوي على مدخلين، كل منهما مبني من الرخام، ومزخرف بأشكال مختلفة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق