أخــبـار مـحـلـيـة

محكمة تركية تقضي بحبس منفذ هجوم رينا في إسطنبول ليلة رأس السنة

قضت محكمة تركية السبت رسميا بإيداع منفذ اعتداء ليلة رأس السنة في إسطنبول الأوزبكي عبد القادر مشاريبوف السجن، وهو إجراء قضائي غير استثنائي لا سيما في قضايا تتعلق بجرائم كبرى.

واوقف مشاريبوف البالغ 34 عاما في 16 كانون الثاني/يناير واعترف خلال توقيفه بأنه منفذ الاعتداء الذي اوقع 39 قتيلا وتبناه تنظيم داعش الإرهابي. واوقف مع منفذ الاعتداء اربعة اشخاص اخرين بعد عملية مطاردة شارك فيها مئات من رجال الشرطة.

وأودعت المحكمة المتهم السجن بتهمة “الانتماء الى منظمة ارهابية” و”قتل اكثر من شخص”، و”محاولة قلب النظام الدستوري”.

وقالت السلطات إن المعتقل تدرب في افغانستان ويعتقد أنه دخل تركيا لاول مرة في كانون الثاني/يناير 2016. وأضافت المعلومات أن مشاريبوف، خضع لفحص طبي قبل إحالته إلى قصر العدل بمنطقة “تشاغلايان”، بمدينة إسطنبول.

وتعرض نادي “رينا” الليلي في منطقة “أورطه كوي” باسطنبول، الذي كان مكتظًا بالأشخاص لهجوم مسلح ليلة رأس السنة، ما أسفر عن مقتل 39 شخصًا، بينهم 27 اجنبيا منهم مواطنون من لبنان والسعودية واسرائيل والعراق والمغرب وإصابة 65 آخرين، حسب أرقام رسمية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق