عـالـمـيـة

مسلمون بشرطة نيويورك ينظمون وقفة تضامنًا مع زملائهم الأتراك

شاركت عناصر مسلمة من شرطة نيويورك بوقفة تضامن مع ضحايا هجوم إسطنبول الإرهابي، الذي وقع الأسبوع الماضي، وخلف عددًا من الشهداء والجرحى من قوات الأمن التركية والمدنيين.

وقال رئيس الجمعية عادل رانا في كلمته بالوقفة التي نظمتها، السبت، جمعيات أهلية تركية في أمريكا بساحة التايمز، “اجتمعنا اليوم من أجل توجيه رسالة دعم وتضامن إلى زملائنا في الشرطة التركية”.

وأضاف رانا “لن ننسى أبدًا الهجوم الإرهابي الشنيع في إسطنبول. نؤكد وقوفنا إلى جانب أصدقائنا الأتراك، وعلى العالم بأسره أن يتحد في مواجهة الإرهاب”.

بدوره قدم علي حمود أوغلو، من أصول تركية يعمل في شرطة نيويورك، تعازيه لضحايا الهجمات الإرهابية من الشرطة والجيش التركي.

وندد حمود أوغلو بـ “القتلة الذين يهاجون المدنيين الأبرياء والشرطة الساهرة على توفير أمنهم”.

ووقع مساء السبت 10 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، هجوم إرهابي مزدوج بسيارة مفخخة وتفجير انتحاري استهدف ملعب “فودافون أرينا” بمنطقة بشيكطاش في مدينة إسطنبول التركية، عقب انتهاء مباراة لكرة القدم أسفر عن استشهاد 44 شخصًا بينهم 37 شرطيًا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق