حوادث و جرائم

مصرع الطبيب السوري يحيى المحمد الحيو بعد سقوطه من شرفة منزله

 

لقي طبيب أسنان سوري في مدينة غازي عنتاب بتركيا مصرعه بعد سقوطه على أرضية خرسانية من شرفة منزله الواقع في الطابق الأول ما أدى إلى توقف قلبه.

 

وذكرت صحيفة “صباح” التركية أن الطبيب السوري يحيى المحمد الحيو (52 عاماً) أصيب بجروح خطرة جراء سقوطه من شرفة منزله، وعلى الرغم من تدخل أحد المارة لإجراء عملية إنقاذ سريعة له جراء توقف قلبه إلا أنه فقد حياته.

وبينت الصحيفة أن الحادث وقع في مبنى مكون من 4 طوابق في حي جاداش ماهاليسي بمنطقة شاهين بيه حيث يعيش الطبيب “يحيى” مع والدته المشلولة، مضيفة أن سبب السقوط غير معروف لغاية الآن.

 

وأشارت إلى أن الفرق الطبية التي جاءت إلى مكان الحادث قامت بنقل الجثة إلى مستشفى شاهين بيه للأبحاث والتطبيقات، وأن كل محاولات الإنقاذ التي أجراها الأطباء لم تفلح موضحة أنه تم تسليم الجثة لعائلته لدفنها بعد الكشف عليها في معهد غازي عنتاب للطب العدلي.

من ناحيتها فتحت شرطة غازي عنتاب تحقيقاً في الحادث لمعرفة ملابساته كما قامت بالتأكد من كاميرات المراقبة الأمنية التي أظهرت لحظة سقوط الطبيب وقيام امرأة مارة بالصدفة بمحاولة إجراء إنعاش قلبي له في محاولة لإنقاذه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق