أخــبـار مـحـلـيـة

من هو الصحفي و الكاتب التركي الذي شارك أردوغان في مراسم تشييع جثمانه

شارك رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، في مراسم تشييع جثمان الصحفي والكاتب التركي “محمد شوكت أيكي”، الذي توفي الجمعة عن عمر ناهز 86 عامًا.

وأدى أردوغان صلاة الجنازة التي أقيمت السبت بعد صلاة العصر في جامع الفاتح بمدينة إسطنبول، إلى جانب وزير المالية براءت آلبيرق، ووزير الصناعة والتكنولوجيا مصطفى ورانك، ووزير العدل عبد الحميد غول، ورئيس دائرة الإتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون.

كما حضر مراسم الجنازة المتحدث الرسمي باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، ورئيس حزب السعادة تمل قره ملا أوغلو، ونائب رئيس حزب العدالة والتنمية نعمان قورتولموش، والرئيس السابق للبرلمان التركي إسماعيل قهرمان، ووالي إسطنبول علي يرليقايا.

كما شارك في مراسم الجنازة كل من فاتح أربكان، رئيس حزب الرفاه الجديد ورئيس مؤسسة نجم الدين أربكان الوقفية، والنائب عن حزب العدالة والتنمية في البرلمان التركي بن علي يلدريم، والأكاديمي التركي أكمل الدين إحسان أوغلو، إضافة إلى بعض نواب البرلمان ورؤساء البلديات وحشد من المواطنين.

 

فيما أرسل زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي (المعارضة الرئيسية) كمال قليجدار أوغلو، أكليل زهور إلى مراسم الجنازة.

يشار إلى أن الكاتب والصحفي التركي محمد شوكت أيكي، (من مواليد 7 فبراير/ شباط 1933)، كتب في عدّة صحف تركية نحو 40 عاما ونشرت له عدة مقالات سياسية واجتماعية منذ في سبعينيات القرن الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق