أخــبـار مـحـلـيـة

موسيقي تركي ” اعتذر من إسطنبول لأنني دعمت إمام أوغلو “

اعتذر الموسيقار التركي علي عطا، عن أغنية لحنّها وقدمها دعما لرئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو في الانتخابات المحلية التي جرت في تركيا عام 2019، وذلك لأن الأخير “فشل في إدارة البلدية”.

 

كلام عطا جاء في منشور على صفحته في “إنستغرام”، الأربعاء، حيث انتقد إدارة إمام أوغلو لبلدية إسطنبول وتردي واقع الخدمات في المدينة منذ فوزه بالانتخابات المحلية.

وأضاف عطا “لقد كانت (الأغنية) أسوأ مشاريع حياتي؛ اعتذر من إسطنبول لأنني دعمت هذا الرجل (إمام أوغلو).. نعتذر عن سرقة 5 سنوات من إسطنبول”.

 

وأعرب عطا عن أسفه لتقديم الدعم لإمام أوغلو، وأرفد قائلاً “اعتذر من جميع الناس بما فيهم عائلتي والنساء والشباب والعمال، الذين صوتوا بسببي لهذا الرجل، لقد تبيّن حقاً أنه مخيّب للآمال”.

وأرفد “لقد خدعنا جميعا، حيث لم يقدم أي مشروع يهدف لخدمة إسطنبول، ما عدا مشاركة موائد طعامه على مواقع التواصل الاجتماعي، والتستر على حوادث الاغتصاب، ومشاركة أعمال تنظيف محطة الحافلات، محاولاً أن يبرز نفسه كشخصية ظاهرة”.

واستكمل “لقد خدعنا بعبارة سيكون كل شيء جميل لـ16 مليون من سكان إسطنبول، اعتذر لجميع سكان إسطنبول لأن هذا الرجل الذي جعل كل شيء جميلًا فقط لزوجته وأصدقائه البالغ عددهم 16 ألفا”.

وتباع “لقد أدركنا أنهم لا يستطيعون حكم البلاد، فلا يوجد شيء في عرفهم يدعى وطن أو دولة، أو أمة، لكن هناك خير في كل شر”.

وتشهد مدينة إسطنبول منذ استلام إمام أوغلو رئاسة البلدية فيها، تجميد العديد من المشاريع التنموية الشاملة، فضلا عن معارضته لمشروع قناة إسطنبول، إضافة لشكاية سكان المدينة المستمرة من الإجراءات التي قام بها من خلال تقليص ساعات وأعداد رحلات وسائل المواصلات ما تسبب بازدحام شديد في الكثير من المناطق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق