أخــبـار مـحـلـيـة

ميركل في زيارة حساسة إلى أنقرة للقاء أردوغان ويلدريم

تقوم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، يوم غد الخميس، بزيارة إلى العاصمة التركية أنقرة، لبحث بعض القضايا المتعلقة بموقف بلادها من نشاطات التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيم غولن، وبي كا كا وامتداداته في سوريا.

ويولي المراقبون أهمية كبرى للزيارة كونها الأولى من نوعها للمستشارة الألمانية منذ المحاولة الانقلابية التي وقعت في منتصف شهر يوليو/تموز الماضي. وتأتي الزيارة بعد فترة وجيزة من زيارة قامت بها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، التقت خلالها نظيرها التركي بن علي يلدريم.

ومن المتوقع أن تقوم ميركل خلال زيارتها القصيرة التي تستمر ليوم واحد، بلقاء مع يلدريم يعقبه مؤتمر صحفي، بالإضافة إلى لقاء ترحيبي يقوم به الرئيس رجب طيب أردوغان، قبيل اللقاء. كما ستزور ميركل مبنى البرلمان التركي، الذي تعرض إلى القصف خلال المحاولة الانقلابية.

وعبر رئيس اتحاد الديمقراطيين الأتراك الأوروبيين، ظفر ساريكايا، في حديث خاص، عن أمله في أن تسهم الزيارة في تطوير موقف ميركل باتجاه دعم تركيا في حربها على تنظيم ب ي د الإرهابي في سوريا، مشيراً إلى أن الزيارة تعد فرصة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وعلاقة تركيا بالقارة الأوروبية، مشيراً إلى دور تركيا المهم في تعزيز الأمن في القارة الأوروبية، وحجب تأثيرات الأزمة السورية.

وأشار في الوقت ذاته إلى أهمية الزيارة بالنسبة لميركل على أعتاب المرحلة الانتخابية القادمة في ألمانيا، خاصة في الوقت الذي تعاني منه ميركل من انتقادات داخلية على سياسة الباب المفتوح التي مارستها مع أزمة اللاجئين. وأشار ساريكايا إلى أن من مصلحة ميركل اليوم الحفاظ على اتفاق إعادة قبول اللاجئين مع تركيا، وهو ما سيحدد بشكل كبير موقف ميركل في الانتخابات القادمة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق