أخــبـار مـحـلـيـة

نائب تركي يستنكر إساءة برلماني ألماني لأنقرة باجتماع للـ”ناتو”

 

استنكر النائب التركي عثمان آشكين باق، تصريحات برلماني ألماني المسيئة لتركيا خلال اجتماع لحلف شمال الأطلسي “الناتو”، فيما أكد الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ أهمية دور أنقرة بالنسبة للحلف.

وزعم عضو البعثة الألمانية جورغن تريتين خلال الاجتماع السنوي الـ66 للجمعية البرلمانية للناتو، أن “تركيا ليست دولة قانون ولا تشاطر قيم الحلف” كما وصف الحكومة التركية بـ”نظام أردوغان”.

وأضاف أن “تركيا خرقت حظر السلاح المفروض من قبل الأمم المتحدة على ليبيا، وهددت اليوم سفنا ألمانية في البحر المتوسط”.

وتابع: “تركيا تنتهك المنطقة الاقتصادية الخالصة للاتحاد الأوروبي، وتسهم في خرق وقف إطلاق النار المعلن من قبل منظمة التعاون والأمن في أوروبا في إقليم قره باغ عبر دعم أذربيجان”.

وتساءل: “ألا ينبغي علينا أن ننظر لتركيا كتهديد للناتو أو دولة تستغل الحلف؟”، ليرد عليه الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ عبر التأكيد على أهمية أنقرة بالنسبة للحلف.

وقال ستولتنبرغ إن “تركيا حليفة عزيزة وهامة، وتلعب دورا مصيريا في مكافحة الإرهاب الدولي، كما أنها الحليفة الوحيدة التي حاربت داعش على الأرض في العراق وسوريا”.

وشدد على أن أيا من حلفاء الناتو لم يتعرض لهجمات إرهابية مثل تركيا، كما أن أي عضو في الحلف لا يستضيف عددا كبيرا من اللاجئين كما تستضيف تركيا.

وأوضح أن هناك بعض الهواجس فيما يتعلق بشراء تركيا صواريخ إس-400 الروسية للدفاع الجوي، والوضع شرقي المتوسط، وملف ليبيا، وأنه أعرب عنها خلال مباحثاته مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة.

وشدد على أن الناتو يمثل منصة لحل الخلافات بين الحلفاء، مستشهدا بتأسيس آلية لفض النزاع بين تركيا واليونان في إطار الحلف مؤخرا.

بدوره، أعرب النائب عثمان آشكين باق، رئيس بعثة تركيا ونائب رئيس الجمعية البرلمانية للناتو، عن شكره للأمين العام ستولتنبرغ على تأكيده أهمية تركيا بالنسبة الناتو.

وأضاف: “أدين تصريحات النائب الألماني بحق تركيا ورئيسنا، فتركيا دولة ديمقراطية، وتتولى مهاما في العديد من بعثات الناتو”

وتابع: “كما قال الأمين العام للناتو، فإن تركيا الدولة الوحيدة التي قاتلت داعش وجها لوجه في سوريا، يمكن الحديث حول الخلافات شرقي المتوسط وبقية المواضيع، وتم تناول هذه الأمور خلال مباحثات الأمين العام مع الرئيس أردوغان في أنقرة”.

وشدد على أنه “لا يمكن القبول” بتصريحات النائب الألماني حيال تركيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق