أخــبـار مـحـلـيـة

نائب من حزب الشعب الجمهوري يطالب بفصل ولاية إزمير عن تركيا وضمها إلى أوروبا

طالب “علي يغيت” نائب في البرلمان التركي عن حزب الشعب الجمهوري في ولاية إزمير التركية، بفصل ولاية إزمير عن تركيا وضمها إلى أوروبا.

وانتقد النائب تصريحات المسؤولين الأتراك فيما يخص مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، فقال في هذا السياق: “إن رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء التركي ووزير الخارجية يقولون لا نريد الاتحاد الأوروبي، ونحن ننتظر على أعتاب الاتحاد الأوروبي للانضمام إليه منذ 57 عاما، وغيّرنا من أجل الانضمام إلى الاتحاد قوانين كثيرة”.

وأوضح النائب أن ولاية إزمير دونا عن غيرها من الولايات التركية مستعدة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، إذ قال: “نحن مستعدون كي ننضم إلى الاتحاد الأوروبي، وبشكل خاص ولاية إزمير مستعدة للانضمام، فإن كانت تركيا غير مستعدة فلتُفصل إزمير عنها ولتنضم إلى الاتحاد الأوروبي، فنحن بذلنا جهدا كبيرا من أجل الانضمام، الأكاديميون والديمقراطيون مستعدون لأن يكونوا أوروبيين”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق