أخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

نفي أمريكي لاتفاق بين بايدن وأردوغان حول اللاجئين الأفغان

نفت السفارة الأمريكية في أنقرة، الأنباء التي تحدثت عن وجود اتفاق بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي جو بايدن حول اللاجئين الأفغان.

 

 

 

وذكرت السفارة الأمريكية في تغريدة على حسابها في “تويتر”، أن “ما يُشاع من مزاعم حول حدوث اتفاق بين الرئيس جو بايدن ونظيره التركي رجب طيب أردوغان بشأن اللاجئين والمهاجرين الأفغان، عارية عن الصحة تماما”.

وفي 4 أب/ أغسطس الجاري، رفضت تركيا تنفيذ برنامج الولايات المتحدة الخاص بنقل لائجين أفغان إلى أراضيها عبر دول ثالثة، في إطار ما يعرف باسم “برنامج قبول المهاجرين الأفغان العاملين في الولايات المتحدة وعائلاتهم”.

 

 

 

وقالت وزارة الخارجية التركية: “إذا أرادت الولايات المتحدة نقل هؤلاء اللاجئين إلى أراضيها، فمن الممكن نقلهم مباشرة بالطائرات”.

 

وأشارت إلى أن تركيا لن تسمح بإساءة استخدام قوانينها من قبل دولة ثالثة لأغراضها الخاصة، مشددة على أنه “لا ينبغي لأحد أن يتوقع أن تتحمل الأمة التركية عبء أزمات الهجرة التي تعيشها المنطقة نتيجة قرارات دول ثالثة”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، أنطوني بلينكن، قد قال في وقت سابق إن إدارة الرئيس جو بايدن ستمنح وضعية لاجئ لفئات جديدة من الأفغان، الذين ساعدوا الولايات المتحدة في أفغانستان، بما في ذلك أولئك الذين عملوا في وسائل الإعلام والمنظمات غير الحكومية.

وشدد المسؤول الأمريكي، على أن الدخول إلى بلاده لن يكون سهلا على الأفغان المتضررين، والذين يجب أن يصلوا إلى دولة ثالثة قبل أن يتمكنوا من التقدم بطلب للحصول على وضع لاجئ، والشروع في عملية يمكن أن تستمر أكثر من عام.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق