أخــبـار مـحـلـيـة

هذا هو موقف داوود أوغلو من إعادة آيا صوفيا مسجدا

هنأ رئيس الوزراء التركي السابق ورئيس حزب “المستقبل” المعارض، أحمد داوود أوغلو، بإعادة آيا صوفيا مسجدا كما كان عليه منذ فتح القسطنطينية (إسطنبول حاليا) على يد السلطان العثماني محمد الفاتح.

 

وقال داوود أوغلو في تغريدة، مساء اليوم الجمعة، إنه “وبعد أعوام من الاشتياق تم افتتاح آيا صوفيا للعبادة”، مضيفا “فليكن مباركا”.

وأعرب داوود أوغلو عن إعجابه بوقوف جميع الأحزاب التركية مع هذا القرار، قائلا إن “الموقف المسؤول للحكومة والمعارضة مثير للإعجاب”.

 

وختم قائلا  إن “آيا صوفيا هو رمز الفتح، وهو أمانة السلطان محمد الفاتح”.

وعصر اليوم، وقّع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على تنفيذ قرار مجلس الدولة القاضي بإلغاء قرار مجلس الوزراء الصادر عام 1934 والذي كان يقضي بتحويل آيا صوفيا من “مسجد” إلى “متحف”، وأحاله بشكل مباشر إلى رئاسة الشؤون الدينية التركية لاتخاذ اللازم.

ونشر أردوغان، صورة القرار الذي وقع عليه فيما يخص آيا صوفيا، وعنون تغريده بعبارة “Hayırlı olsun أي فليكن مباركا.

وعقب توقيع أردوغان على تنفيذ قرار مجلس الدولة وإحالته مباشرة للشؤون الدينية التركية، الأمر الذي يعني أن آيا صوفيا أعيد وبشكل رسمي مسجدا كما كان عند فتح مدينة القسطنطينية (إسطنبول حاليا) على يد السلطان العثماني محمد الفاتح.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق