أخــبـار مـحـلـيـة

هل فقدت فرنسا تأثيرها في أزمة أوكرانيا مقابل تفوُّق تركيا؟

انتقدت مجلة “Contrepoints” الفرنسية حكومة بلادها، لفقدانها التأثير الدبلوماسي ودور الوساطة في الحرب الروسية-الأوكرانية، لصالح تركيا.

 

جاء ذلك في تقرير نُشر على موقع المجلة الإلكتروني، ذكرت فيه أن فرنسا ودول الاتحاد الأوروبي فقدت نفوذها الدبلوماسي في الأزمة القائمة بين روسيا وأوكرانيا.

وأضافت أن الموقع الجغرافي لتركيا يتيح لها لعب دور مهمّ في أوراسيا، مبينة أن روسيا والولايات المتحدة لا تتجاهلان أن هذا الأمر.

 

وأكدت أن أنقرة تنفّذ مبادرات من شأنها أن تحظى بدعم الجانبين الأمريكي والروسي، من أجل تعزيز قوتها الإقليمية.

كما أشارت المجلة الفرنسية إلى أن تركيا لا تريد تحديد نفسها فقط مع حلف شمال الأطلسي “ناتو” أو روسيا.

وأفادت بأن الحياد الفرنسي في السياسة الخارجية بدأ يتراجع، منتقدة باريس لفقدانها التأثير والنفوذ الدبلوماسي في الحرب الروسية-الأوكرانية لصالح تركيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق