أخــبـار مـحـلـيـة

والي إسطنبول يكشف التفاصيل الكاملة عن منفذ هجوم نادي رينا

كشف والي مدينة إسطنبول، واصب شاهين، التفاصيل الكاملة عن منفذ هجوم الملهى الليلي ليلة رأس السنة في مدينة إسطنبول التركية.

وأكد والي إسطنبول أن المعتقل عبد القادر ماشاربيوف واسمه الحركي أبو محمد الخراساني، المتهم بتنفيذ الاعتداء، اعتقل في منزل بمنطقة آسنيورت مساء أمس، موضحاً أنه اعترف بمسؤوليته عن تنفيذ الهجوم.
ولفت الوالي إلى أن منفذ الهجوم اعترف بجريمته وتطابقت بصماته (مع البصمات المسجلة لدى الأجهزة الأمنية)، معربًا عن اعتقاده أنه دخل تركيا في يناير/ كانون الثاني 2016 بشكل غير شرعي.

وذكر الوالي أن المهاجم من مواليد أوزباكستان عام 1983، وأنه تلقى تعليمه في أفعانستان حيث يعتقد أنه تلقى أيضاً تدريباً عسكرياً هناك؛ ويتقن 4 لغات.

وأوضح الوالي أن المتهم تنقل بين عدة منازل في مناطق باشاك شهير وزيتين بورنو واسينيورت في إسطنبول، وأنه كان يعيش برفقة ابنه الصغير 4 سنوات الذي لم يكن بالمنزل لحظة اعتقاله مساء أمس.

وأكد أنه تم اعتقال 4 أشخاص من داخل الشقة علاوة على مرتكب الاعتداء، وهم مواطن عراقي وثلاث فتيات من دول إفريقية من بينهن مصرية.

وذكر شاهين أن عملية البحث عن منفذ الهجوم شارك فيها ألفا شرطي وشهدت مراجعة تسجيلات لكاميرات المراقبة مدتها 7 آلاف و200 ساعة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق