أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

وزير الخارجية الألماني يجري “لقاءً صعباً” مع نظيره التركي جاويش أوغلو

قال وزير الخارجية الألماني، سيغمار غابريل، أن لقاءه مع نظيره التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم، “كان صعباً”، داعياً إلى إعادة بناء الصداقة بين برلين وانقرة تدريجياً، ومشيراً إلى أنه “على الرغم من الاختلافات بيننا، فإنه لا سبيل سوى الحوار مع تركيا”.

التصريحات جاءت بعد لقاء جمع الوزيرين على مأدبة الإفطار، صباح اليوم، خلال زيارة يقوم بها جاويش أوغلو إلى ألمانيا، لبحث التوتر الأخير الناتج عن أزمة منع السلطات الألمانية اثنين من الوزراء الأتراك من اللقاء بالجالية التركية وإلقاء خطابات كانت ستتطرق إلى الاستفتاء المقبل حول النظام الرئاسي.

وقال الوزير التركي للشؤون الأوروبية، عمر تشيليك، في وقت سابق اليوم، إن “الحكومة الألمانية هي المسؤولة عن عرقلة لقاء الوزراء الأتراك مع جاليات بلادهم وليست السلطات المحلية، هناك عرقلة ممنهجة في هذا الخصوص”، وهو ما يأتي منافياً لتصريحات سابقة أدلت بها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. وأشار تشيليك إلى أن “أوروبا اليوم تعود إلى أيام الحرب العالمية الأولى والثانية. وألمانيا تبني جدار برلين بينها وبين تركيا”.

وعلى الجانب الآخر، اعتبر وزير ألماني أن تشبيه أردوغان الممارسات الألمانية بسلوكيات النازية “خطاً أحمر”، وهي التصريحات ذاتها التي أغضبت قطاعات من المعارضة الألمانية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق