أخــبـار مـحـلـيـة

وزير الداخلية التركي .. “هذا ليس سراً ، لدينا توقعات بحدوث زلزال”

صرح وزير الداخلية سليمان صويلو بأن العمل مستمر في نطاق خطط الوقاية من الكوارث والتأهب لها ، و العمل على الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية ، الذي بدأناه في نهاية عام 2020 وحددنا نهاية عام 2021 كهدف نهائي ، في اسطنبول. ب

و صرح الوزير صويلو بأن 25 ألفًا و 753 زلزالًا وقعت في عموم تركيا العام الماضي.

و قال صويلو: “واصلنا جهودنا لإعداد اسطنبول للكوارث ، وخاصة للاستعداد لكارثة زلزال اسطنبول الكبير المتوقع.. إنه ليس سرا ، نعم نعلم ذلك جميعاً”.

 

اقرأ أيضاً .. المناطق الأكثر خطراً في حال حدوث الزلزال المتوقع في إسطنبول

سنواجه هذه المشكلة عاجلا أم آجلا تركيا منطقة منكوبة من زلزال إلى فيضان وحريق لذلك يجب أن نكون على استعداد بنسبة مائة في المائة حتى نتمكن من السيطرة على الوصول إلى مواطنيناو مساعدتهم عند وقوع الكارثة.

 

و على صعيد أخر قال مهندس أكاديمي جيولوجي تركي، إن فرص وقوع زلزال بقوة 7 درجات في إسطنبول يومًا ما قبل عام 2030، تبلغ حوالي 64 بالمائة.

وقال هالوك أوزنر، رئيس مرصد قانديلي لأبحاث الزلازل، خلال مؤتمر للتوعية بالزلازل عقد بإسطنبول هذا الأسبوع: “لا نعرف ما إذا كان الوقت المناسب لزلزال مرمرة المتوقع قد حان”.

اقرأ أيضاً ..كيف تعمل إسطنبول على تحصين نفسها من زلزال كبير متوقع؟

 

وأشار إلى أن هناك تراكم للطاقة في خط الصدع، وكلما زادت تلك الطاقة زادت قوة الزلزال. ولكن لا داعي لإعطاء تاريخ”.

ونوه أوزنر إلى مشاركته في دراسة أجراها خبراء أظهرت أيضًا أنه سيكون زلزالًا بقوة 7.2 درجة.

وأضاف أن معرفة الوقت المحدد للزلزال أمر مستحيل، داعيا الجمهور ليكون على بينة من الهزات الأرضية.

وأضاف: “نحن بحاجة إلى العمل لتقليل الأضرار التي سيحدثها الزلزال”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق