أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

وزير الدفاع التركي يتفقّد قواته ويزور ضريح “سليمان شاه” بسوريا

زار رئيس هيئة الأركان التركية، “خلوصي أكار”، الأربعاء، ضريح “سليمان شاه” جد مؤسس الدولة العثمانية، بقرية أشمة داخل الأراضي السورية.

وذكر بيان صدر عن رئاسة هيئة الأركان، أن أكار زار ضريح “سليمان شاه” في إطار زيارته لولاية كيليس جنوبي تركيا.

وأشار إلى أن قائد القوات البرية الفريق “زكي جولاق” رافق أكار في زيارته مع وفد عسكري، تفقدوا فيها وحدات من الحرس الحدودي.

ولفت إلى أن أكار تفقد الوحدات التركية العاملة ضمن عملية “درع الفرات”.

وأكد البيان أن رئيس الأركان اطّلع من المسؤولين العسكريين على آخر التطورات في إطار العملية.

جدير بالذكر أن الجيش التركي نفّذ يوم 22 فبراير/ شباط 2015، عملية عسكرية، نقل خلالها 38 جنديا كانوا في حراسة المقر القديم للضريح في قرية “قره قوزاق” التابعة لمحافظة حلب السورية، ورفات “سليمان شاه بن قايا ألب”، جد مؤسس الدولة العثمانية، ورفات اثنين من حراسه، وعدد من المقتنيات الأخرى، إلى منطقة في قرية أشمة السورية قرب الحدود التركية.

ودعما لقوات “الجيش السوري الحر”، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا)، تحت اسم “درع الفرات”، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم “داعش” الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء.

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير المدينة ومناطق مجاورة لها، كما تم لاحقا تحرير كل الشريط الحدودي ما بين مدينتي جرابلس وإعزاز السوريتين، وبذلك لم تبق أي مناطق متاخمة للحدود التركية تحت سيطرة “داعش”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق