أخــبـار مـحـلـيـةالدراسة في تركيا

وسائل إعلام تركية تحذّر من مشاركة الجلاءات المدرسية عبر منصات التواصل.. والسبب

حذرت وسائل إعلام تركية أهالي الطلبة من مشاركة جلاءاتهم المدرسية عبر منصات التواصل الاجتماعي مع انتهاء الفصل الدراسي الأول.

 

ونقلت صحيفة “حرييت” عن رئيس مجلس إدارة شركة DPC لحماية البيانات الشخصية “سَفا كاراجي أوغلو” قوله، إن الجلاء المدرسي يحتوي على معلومات شخصية دقيقة للغاية، بدءًا من رقم الطالب الوطني “TC” واسمه الكامل، وصولاً إلى صورته الشخصية ودرجاته في الامتحانات.

وأشار كاراجي أوغلو إلى أن المعلومات تلك كافية لاستغلالها من قبل المحتالين في طرق غير مشروعة، مؤكداً أن عمليات الاحتيال التي تشهدها هذه الأيام تُنفّذ بطرق وأساليب لا تخطر على بال أحد، ولا تحتاج سوى لمعلومات تُنقل عن تلك المتوفرة في الجلاء المدرسي.

 

وشدّد على ضرورة عدم تهاون أهالي الطلبة في الأمر، والتعامل معه بحذر أكبر، خاصة لمن يتيح إمكانية الوصول إلى منشوراته لكافة العموم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

كما دعا أولياء الأمور لاحترام خصوصية الأطفال، والحرص من أولئك الذين يعملون على جمع البيانات الشخصية وتخزينها لاستغلالها ولو بعد أعوام.

 

 

جسر تورك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق