عـالـمـيـة

وفاة البطريرك الماروني السابق نصرالله صفير في لبنان

توفي البطريرك الماروني السابق نصرالله بطرس صفير عن عمر 99 عاماً، وفق ما أعلن الصرح البطريركي فجر الأحد، بعدما شكّل خلال توليه منصبه علامة فارقة في تاريخ لبنان ورأس حربة في مواجهة الوجود السوري في لبنان في التسعينات.

ونعى البطريرك الحالي بشارة الراعي في بيان نقلته الوكالة الوطنية وفاة صفير، واصفاً اياه بـ”أيقونة الكرسي البطريركي وعميد الكنيسة المارونية وعماد الوطن”.

وجاء في البيان “الكنيسة المارونية في يتم ولبنان في حزن”.

وكان صفير يرقد منذ أيام في العناية الطبية الفائقة في أحد مستشفيات بيروت بعد تدهور حالته الصحية.

وأعلنت البطريركية المارونية في بيان أن جثمان صفير سيسجّى في مقرها في بكركي بدءاً من يوم الأربعاء على أن تقام مراسم الدفن بعد ظهر يوم الخميس.

ونعى مسؤولون ورجال دين ورؤساء أحزاب وسفراء صفير، مشيدين بدوره الوطني والروحي.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون في بيان “ستفتقده الساحة الوطنية رجلاً صلباً في دفاعه عن سيادة لبنان واستقلاله وكرامة شعبه”.

واعتبر رئيس الحكومة سعد الحريري في بيان أن صفير “يترك صفحة مشرقة في تاريخ لبنان”. ولفت إلى أنّه “جسّد بشخصه وبعمله إرثاَ للقيم الروحية والوطنية، في مرحلة صعبة من تاريخ لبنان ارتفع معها بالصلابة والقدوة والثبات والشجاعة الى مرتبة الرمز الوطني، الذي أسهم بكل تأكيد بتحويل مجرى الأحداث، ونقل لبنان من حالة الى حال”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق