أخــبـار مـحـلـيـة

ولاية تركية .. استئناف الرحلات الخارجية بعد بدء الداخلية

استأنفت الرحلات الخارجية المجدولة في مطار “ميلاس” بولاية موغلا التركية، بعد توقفها في إطار التدابير المتخذة ضد فيروس كورونا.

وأوضحت إدارة المطار، في بيان صادر عنها الجمعة، أنه جرى استقبال طائرة قدمت من هانوفر الألمانية.

 

ونقل البيان عن منسقة تشغيل المطار، إجلال قايا أوغلو، قولها: “مع رفع حظر السفر في أوائل يونيو، بدأنا في خدمة الرحلات الداخلية، وبفضل الإجراءات الشاملة التي قمنا بتنفيذها مع شركائنا لم نشهد أي مشاكل حتى الآن. واليوم استقبلنا أول رحلة خارجية”.

وأعربت عن سعادتها من استقبال الوافدين مجددا، آملة في زيادة الرحلات الخارجية.

 

 

واستقبل عمال المطار الركاب بالورود ترحيبا بهم.

وفي 11 يونيو/ حزيران الجاري، استأنفت تركيا الرحلات الجوية الخارجية من مطاري “إسطنبول” و “صبيحة غوكشن”، بعد توقف دام نحو شهرين بسبب وباء فيروس كورونا.

 

 

يذكر أن تركيا استأنفت رحلات الخطوط الداخلية اعتبارا من مطلع حزيران الحالي.

وتزامناً مع العودة إلى الحياة الطبيعية عقب تراجع تفشّي كورونا في تركيا، بدأت ولاية موغلا الشهيرة بمعالمهما السياحية والطبيعية والتاريخية، باستقبال السيّاح المحليين والأجانب.

 

 

وتمتلك موغلا المطلة على بحر إيجة، أطول ساحل في تركيا بمسافة ألف و484 كيلومترا، وتحفل سواحلها بالخلجان الجامعة بين زرقة البحر والطبيعة الخضراء، وهي مجهزة بموانئ لرسو اليخوت.

الولاية الملقبة بـ “جنة الأرض”، تضم المئات من اليخوت العائدة لرجال أعمال وأثرياء أتراك وأجانب، والتي تشق طريقها هذه الأيام إلى مياه بحر إيجة ليستمتع مرتادوها بالهدوء والطبيعة الخلابة بعيداً عن ضوضاء المدن.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق