مـنـوعــات

يحتضن أحدهم ويحمل الآخر والثالث لاعب كرة .. أول تعليق لرمضان حول صورته مع فنان إسرائيلي

أكد الفنان المصري محمد رمضان، اليوم الأحد، أنه “لم يكن يعرف الشخص الذي التقط صورة معه”، وذلك بعد ظهوره في صورة تجمعه مع المطرب الإسرائيلي عومير آدام في دبي بالإمارات.

 

 

 

وأكد نقيب المهن التمثيلية المصرية، أشرف زكي، خلال مداخله هاتفية مع إحدى البرامج التلفزيونية المصرية، أنه تواصل مع محمد رمضان، ونفى الأخير معرفته بالفنان الإسرائيلي قائلا: “أقسم بالله ما أعرف ده مين، كنت في بلد عربي والتقطت هذه الصورة”.

وتابع زكي: “رمضان أخبرني أنه لم يكن يعرف أن الشخص الذي التقط معه الصورة إسرائيلي، ولا أعتقد أن ذكاء محمد رمضان سيخونه، محمد مش بالغباء ده عشان يتصور مع إسرائيلي”.

 

 

 

وأشار زكي إلى أن نقابة الفنانين ستقوم باستدعاء رمضان من أجل التحقيق في الواقعة.

ويأتي ذلك بعد أن ضجت وسائل التواصل الاجتماعي، يوم أمس السبت، بالعديد من التعليقات الغاضبة والانتقادات، بسبب صورة نشرها حساب “إسرائيل تتكلم بالعربية”، التابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية، تجمع الممثل محمد رمضان والمطرب الإسرائيلي عومير آدام، والمغرد الإماراتي حمد المزروعي، وعلق على الصورة بالقول: “الفن دوما يجمعنا”.

 كما دفعت انتقادات رواد التواصل الاجتماعي واتهامات رمضان بالتطبيع مع إسرائيل، الإعلامي الإماراتي حمد المزروعي، إلى حذف الصورة التي نشرها عبر حسابه في “تويتر”، والتي كانت تجمعه برمضان وعومير آدام، حيث قال المزروعي في تغريدته المحذوفة: “أشهر فنان في مصر مع أشهر فنان في إسرائيل دبي تجمعنا”.

لم ينته الأمر عند هذا الحد، وبالتزامن مع الهجوم على محمد رمضان، ظهرت صورة جديدة تجمعه بمواطن إسرائيلي ثانٍ، وهو الممثل ورائد الأعمال الإسرائيلي elad tsafany – إيلاد تسافاني.

إيلاد وهو من قصار القامة، ظهر في الصورة ورمضان يحمله على ذراعه، وعلّق على الصورة بكلمة “الملك” بالإنجليزية، في إشارة لرمضان.

عقب ذلك، ظهرت صورة ثالثة لمحمد رمضان بصحبة إسرائيلي جديد، وهو لاعب كرة القدم ضياء سبع، نجم نادي النصر الإماراتي وأول لاعب إسرائيلي في دول الخليج العربي.

وظهر رمضان وهو يقف ويشير بيده بعلامة “نمبر 1” التي اشتهر بها.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق