أخــبـار مـحـلـيـةاقـتصــاديـةعـالـمـيـة

يلدريم من روسيا: تجاوزنا “عام غير جيد” ويمكننا الارتقاء بالعلاقات

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن بلاده وروسيا تجاوزت “عام غير جيد” في العلاقات، مؤكدا على أنه يمكن نقل العلاقات الاستراتيجية بين البلدين إلى مستوى أفضل من السابق.

جاء ذلك في تصريح له بالجزء المفتوح للصحفيين خلال لقائه نظيره الروسي ديميتري ميدفيدف، في مقر رئاسة الوزراء قرب العاصمة الروسية موسكو، اليوم الثلاثاء.

وأعرب يلدريم عن سروره بلقاء نظيره الروسي، مضيفاً: “نرى انتهاء فترة عام غير جيدة للعلاقات بين تركيا وروسيا، ويمكننا نقل علاقاتنا على المستوى الاستراتيجي إلى نقطة أفضل من السابق، من خلال تقييم التجربة السلبية التي مرت على مدار السنة”.

وأكد أن العلاقات التركية الروسية هامة ليس فقط من ناحية تطويرها بين البلدين، مشددًا على أن البلدين يمتلكان موقعًا هامًا من ناحية مكافحة الإرهاب، وإحلال السلام في المنطقة.

وأشار يلدريم إلى وجود رغبة لدى البلدين من أجل الاستمرار بشكل سريع بالمشاريع المشتركة الكبيرة، وعلى رأسها التجارية والسياسية والثقافية والاجتماعية، إضافة إلى “تلافي الوقت الضائع”، في إشارة إلى تراجع العلاقات عقب اسقاط تركيا مقاتلة روسية اخترقت أجواءها العام الماضي.

وأضاف رئيس الوزراء التركي مخاطبا نظيره الروسي: “نراقب الخطوات التي اتخذتموها وخاصة في أغسطس/آب الماضي، ونشكركم من أجلها، ولكننا مقتنعون بأن تسريع أسلوب التقدم التدريجي لتحسين العلاقات سيكون ذو فائدة أكبر، وسنبحث نحن على مستوى رئاسة الوزراء أو الوزراء، هذه القضايا بتفاصيلها كاملة”.

من جانبه، شدد ميدفيدف على أن العلاقات التركية-الروسية تجاوزت فترة صعبة، وأن الزيارة الحالية ستعطي زخمًا للعلاقات.

ولفت ميدفيدف إلى حدوث انقطاع في العلاقات التجارية بين البلدين بسبب عدة أسباب، مؤكدًا أنهم مقتنعون بضرورة تحقيق المشاريع المشتركة الكبيرة.

وذكر أن هدف محادثات اليوم تتمثل في إكساب زخم للعلاقات في مجالات الاقتصاد والاستثمار والثقافة.

وأشار المسؤول الروسي إلى أن زيارة يلدريم إلى موسكو تعد الأولى على مستوى رئيس الوزراء بين البلدين في الفترة الأخيرة، وقال: “اعتقد أن هذا اللقاء سيجري بشكل إيجابي ومثمر للغاية”.

ويشارك في اللقاء من الجانب التركي كل من نائب رئيس الوزراء نور الدين جانيكلي، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية براءت آلبيرق.

ومن الجانب الروسي يحضر نائب رئيس الوزراء “أركادي دفوركوفيتش”، ووزير الصناعة والتجارة “دنيس مانتوروف”، إضافة إلى وزير الطاقة “الكساندر نوفاك”.

وبحسب بيان صدر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء التركية أمس الإثنين، فإن زيارة يلدريم إلى روسيا ستبحث الوضع العام للعلاقات الثنائية، إضافة إلى التطورات الإقليمية والدولية.

ولفت البيان إلى أنه “سيتم خلال الزيارة تقييم المبادرات التي من شأنها تعميق التعاون الاقتصادي بين البلدين، وبحث الوضع العام للعلاقات الثنائية على رأسها المشاريع المشتركة في مجالات الطاقة والزراعة والسياحة والصناعة والمواصلات، إضافة إلى التطورات الإقليمية والدولية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق