أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

يلدريم يرحب بتحرير مدينة الباب السورية

رحّب رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، بتحرير قوات “درع الفرات” مدينة “الباب” بريف محافظة حلب السورية، من تنظيم “داعش” الإرهابي.

جاء ذلك في كلمة ألقاها يلدريم، اليوم الجمعة، خلال مراسم افتتاح عدد من المشاريع الخدمية بالعاصمة التركية أنقرة.

وقال يلدريم إن “العالم يتظاهر بأنه يحارب تنظيم داعش الإرهابي، والحقيقة ليس هناك من يحارب التنظيم سوى تركيا”.

وأوضح أن بلاده تمكنت من تحرير الباب من خلال “درع الفرات” ليبدأ الناس بالعودة إلى حياتهم الطبيعية هناك”.

وأضاف: “احتضنا 3 ملايين لاجئ خلال 5 أعوام، وأنقذنا نحو 50 ألف شخص من الموت في بحر إيجه خلال محاولتهم السفر”.

وشدّد على أنه لا توجد في العالم دولة تحارب 3 منظمات إرهابية في نفس الوقت، وهي “فتح الله غولن” و”بي كا كا” و”داعش”.

وأمس الخميس، تمكّن الجيش السوري الحر، المدعوم من القوات المسلحة التركية، من السيطرة على كامل مركز مدينة “الباب” بريف محافظة حلب السورية.

ومع تحرير المدينة، أُزيل خطر تنظيم “داعش” الإرهابي على الحدود التركية بالكامل، وتشكّل سد كبير يمنع سيطرة منظمة “بي كا كا/ ب ي د” الإرهابية على الشريط الحدودي بين تركيا وسوريا.

وتجاوزت المساحة، التي جرى تطهيرها من المنظمات الإرهابية، 1900 كيلومترًا في إطار عملية “درع الفرات” التي بلغ عمقها 35 كيلومترًا من الحدود التركية إلى داخل سوريا منذ انطلاقها في أغسطس/آب الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق