أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

يلدريم يطالب مدير الاستخبارات الأمريكية بالتعاون مع تركيا في إعادة غولن

طالب رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أيه)، مايك بومبيو وجميع السلطات المعنية في الولايات المتحدة بالتعاون مع تركيا في مجال إعادة فتح الله غولن ومكافحة عناصر منظمته في الولايات المتحدة.

ووفقًا للمعلومات الواردة من مصادر في رئاسة الوزراء، فقد أكّد يلدريم لبومبيو، خلال استقباله في قصر تشانقايا (مقر رئاسة الوزراء) بالعاصمة التركية أنقرة، اليوم الجمعة، الأهمية التي توليها تركيا للتعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة، فيما شدد الجانبان على أن التعاون بين البلدين في إطار مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، والاستخبارات، يعتبر ضروريًا للجانبين.

ونقل يلدريم، لمدير الـ(سي آي أيه) مقاربة تركيا حيال مكافحة منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية وتوقعاتها من الإدارة الأمريكية الجديدة في هذا الصدد.

من جهته، أوضح بومبيو أنه اختار تركيا لتكون المحطة الأولى في أول زيارة يجريها خارج البلاد، مشيرًا إلى أهمية التعاون مع تركيا، مقدمًا لرئيس الوزراء التركي تعازيه وتعازي بلاده على خلفية استشهاد جنود أتراك في مدينة الباب شمالي سوريا.

وبدأ بومبيو زيارة إلى تركيا أمس الخميس، وهي زيارته الخارجية الأولى منذ توليه منصبه في 24 يناير/كانون ثاني المنصرم.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت القوات المسلحة التركية، استشهاد 3 من جنودها وإصابة 11 آخرين، إثر قصف بـ”الخطأ” شنته مقاتلة روسية على موقع تمركزها، خلال استهدافها مواقع لتنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة الباب، شمالي سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق