ريـاضـيـة

3 وجهات فقط أمام ميسي في حال قرر الرحيل عن برشلونة

فضل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الحفاظ على حالة الغموض التي تحيط بمستقبله مع نادي برشلونة، ولم يخرج بتصريحات تؤكد أو تنفي التقارير التي تتحدث عن طلبه الرحيل من إدارة برشلونة.

 

 

وكان مشجعو النادي الكتالوني يتطلعون إلى الاجتماع الذي جمع بين ميسي والمدرب الجديد رونالد كومان أمس الخميس من أجل وضع حد لحالة الترقب، غير أن ما تسرب من اللقاء زاد من حالة الشك وعدم اليقين.

ووفقا لتقارير الصحافة الإسبانية فإن ميسي أكد لكومان أنه يرى نفسه حاليا خارج برشلونة أكثر من استمراره مع الفريق، وهو ما دفع الصحف العالمية إلى التنافس على التكهن بالوجهة المحتملة للنجم الأرجنتيني في حال رحيله عن برشلونة.

 

 

ووفقا لتلك التقارير، فإن مستقبل ميسي لن يبتعد في حال خروجه من برشلونة عن ٣ وجهات محتملة هي:

 

إنتر

 

يعتبر ميسي حلما قديما لإدارة نادي إنتر، ووفقا للصحف الإيطالية تستعد الإدارة الصينية للنادي الإيطالي لاستغلال الوضع الحالي من أجل تحقيق هذا الحلم.

وأوضحت التقارير أن إنتر مستعد لعرض 260 مليون يورو من أجل التعاقد مع النجم الأرجنتيني، كما يسعى لاستغلال رغبة النادي الكتالوني في التعاقد مع المهاجم الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز من أجل إدراجه في الصفقة.

وتحدثت تقارير صحفية في الأيام الماضية عن استعداد والد ميسي لنقل إقامته إلى ميلانو بعد شراء فيلا هناك، واعتبرت الصحف هذه الخطوة مقدمة لرحيل ميسي إلى إيطاليا.

مانشستر سيتي

سيكون ميسي أمام فرصة العمل مجددا مع المدرب بيب غوارديولا الذي عاش معه أزهى عصوره في برشلونة، وذكرت تقارير الصحافة الإنجليزية أن إدارة النادي الإنجليزي تنتظر الضوء الأخضر من برشلونة للتقدم بعرض مغر من أجل التعاقد مع ميسي ضمن خطتها لتحقيق لقب دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخ النادي.

ميسي عاش أفضل فتراته في برشلونة تحت قيادة غوارديولا (غيتي)

وسيكون وجود المهاجم سيرجيو أغويرو عنصر جذب آخر لميسي، بالنظر لارتباط اللاعبين بصداقة قوية.

باريس سان جيرمان

تحدثت تقارير عن تواصل إدارة النادي الباريسي مع محيط اللاعب للاستفسار حول مستقبله، وسيستغل سان جيرمان فرصة الوصول إلى نهائي دوري الأبطال من أجل إقناع النجم الأرجنتيني بمشروع النادي.

اعلان

وفي حال نجاح الصفقة سيشكل ميسي رفقة نيمار وكيليان مبابي ثلاثي هجوم مرعب لن يصمد في وجهه أي دفاع، غير أن هذا الحلم قد تقف أمامه قيود اقتصادية ورياضية.

ولن يكون أمام ميسي خيارات أخرى بسبب عدم وجود فرق قادرة على توفير راتبه السنوي، في حين يعتبر الانتقال خارج الدوريات الأوروبية الكبرى خيارا مستبعدا حاليا لرغبة النجم الأرجنتيني وقدرته على الفوز بالعديد من البطولات الكبرى.

وستكون الأيام القادمة حاسمة في تحديد مستقبل ميسي، والمدرب الجديد رونالد كومان مجبر على إغلاق هذا الملف قبل قيادة أول حصة تدريبية للفريق في نهاية الشهر الحالي.

المصدر : مواقع إلكترونية

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق