اقـتصــاديـة

500 رجل أعمال من جنوب إفريقيا يعتزمون الاستثمار بتركيا

أعلن فرع جمعية الصناعيين ورجال الأعمال المستقلين الأتراك “موصياد” بجنوب إفريقيا، اعتزام 500 رجل أعمال من البلد الإفريقي، الاستثمار في تركيا، خلال السنوات الثلاث القادمة.

ويعود الاتصال الأول لموصياد، كأحد الجمعيات الرائدة في عالم الأعمال بتركيا، مع رجال الأعمال الجنوب إفريقيين إلى أوائل التسعينيات، عندما بدأ “نظام الفصل العنصري” في البلاد بالانهيار.

وفي عام 2016، تم الافتتاح الرسمي لفرع الجمعية في جنوب إفريقيا، ليلعب دورا مهما في تعزيز الشراكة التجارية مع البلد المصنفة، كأحد أهم الاقتصادات في القارة السمراء.

وفي حديثه للأناضول، السبت، قال رئيس فرع “موصياد” في جنوب إفريقيا أبوبكر سالم، إن تركيا أصبحت مركزا مهما لجذب الاستثمارات الأجنبية في الـ20 سنة الأخيرة، نظرا لما تتمتع به من بنية تحتية ومناخ جاذب للاستثمار.

وأضاف سالم أن العلاقات التجارية بين البلدين، تشهد تطوراً ملحوظاً في مختلف القطاعات، ونعمل بالتنسيق مع مكتب الاستثمار التابع لرئاسة الجمهورية التركية، على تذليل كافة العقبات التي تقف أمام نمو حجم التبادل التجاري.

وأوضح أن موصياد تعمل على جذب رجال الأعمال من جنوب إفريقيا، عبر تقديم العديد من التسهيلات والعروض التعريفية بالفرص الاستثمارية، مشيراً إلى رغبة 500 رجل أعمال، الاستثمار في تركيا خلال السنوات الثلاث القادمة.

وأشار سالم إلى عضوية رجال الأعمال الأتراك الفاعلة في جمعيات رجال الأعمال بجوهانسبرغ، مما ينعكس إيجاباً على العلاقات بين البلدين، مؤكداً رغبتهم في رفع مستوى العلاقات الاقتصادية بين تركيا وجنوب إفريقيا إلى أعلى مستوى.

ووفقا لبيانات وزارة التجارة التركية، تجاوز حجم التبادل التجاري مع جنوب إفريقيا 1.3 مليار دولار عام 2019، ليشمل العديد من المجالات، أهمها الزراعة والثروة الحيوانية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق